اللغة
تابعونا...
احدث العناوين الأخبار العشوائیة أکثر الأخبار مشاهدة
  • نبارك لجمیع الأمة الإسلامیة لاسیما موالي أهل البیت(ع)ذکری ولادة الأقمار الثلاثة
  • اعظم الله اجورنا و اجورکم بذكرى استشهاد باب الحوائج الإمام موسی بن جعفر الکاظم (ع)
  • نبارك لكم ذکری ولادة ذكرى ولادة امير المؤمنين (ع)
  • نبارك لكم ذکری ولادة السّیدة الطاهرة فاطمة الزهراء (سلام الله علیها)
  • نعزي بوفاة ام البنین(سلام الله علیها)
  • نبارك لکم مولد الرسول الاکرم (ص) وحفیده الامام الصادق(ع)
  • اعظم الله اجورنا و اجورکم بذكرى وفاة الرسول الأعظم (ص) و استشهاد الإمام الحسن المجتبى (ع) و الامام علی بن موسی الرضا (ع)
  • فضيلة المشي في زيارة الإمام الحسين عليه السلام في ايام الاربعين
  • اعظم الله لنا ولكم الاجر بمصاب ابي الاحرار الحسين بن علي عليه السلام
  • أَسْعَدَ الله أيامكم بعيد الله الأَكبَر يوم اكمال الدين عيدالغدير الأَغَر
  • نهني و نبارک لکم ذکری مولد بولادة الإمام علي النقي عليه السلام
  • نهنی بمولود الحسین و السجاد و ابا الفضل العباس علیهم صلوات الله
  • اعظم الله اجورنا و اجورکم بذكرى وفاة الرسول الأعظم (ص) و استشهاد الإمام الحسن المجتبى (ع) و الامام علی بن موسی الرضا (ع)
  • زیارة الحسین علیه السلام في الاربعین
  • أَسْعَدَ الله أيامكم بعيد الله الأَكبَر يوم اكمال الدين عيد الغدير الأَغَر
  • نهنی و نبارک لکم ذکری مولد الامام علی بن محمد الهادی علیه السلام
  • نعزي العالم الاسلامي باستشهاد الإمام محمد الباقر عليه السلام
  • عظم الله أجورنا وأجوركم بذكرى استشهاد الإمام محمد الجواد عليه السلام
  • نهنی و نبارک لکم ذکری مولد شمس الشموس و انیس النفوس السلطان الامام علی ابن موسی الرضا علیه السلام
  • البث المباشر لسماحة آية الله السيد أحمد المددي من قناة التبليغ والإرشاد
  • نعزي بوفاة ام البنین(سلام الله علیها)


     

     ام البنین(سلام الله علیها)

     

    أمُّ البنين تنحدرُ مِن بيتٍ عريقٍ في العروبةِ والشجاعة، و قالَ عَنها عقيلُ بنُ أبي طالب : ليسَ في العربِ أشجعُ مِن آبائِها و لا أفرس وهيَ فاطمةُ بنتُ حزام ، بنِ خالد ، بنِ ربيعة ، بنِ عامر ، بنِ كلاب ، بنِ ربيعة ، بنِ عامر ، بنِ صعصعةَ الكلابيّة.

    وهيَ زوجةُ أميرِ المؤمنينَ عليٍّ -عليهِ السلام-، وأنجبَت لهُ العبّاسَ وإخوتَه الثلاثةَ الذينَ استشهدوا في واقعةِ كربلاء، توفّيَت سنةَ 64 هـ، وقبرُها في البقيع.

    وأمّا لقبُها فإنّها لُقّبَت "البدويّة" وهوَ منَ الألقابِ الأكثرِ شُهرةً عندَ عمومِ الناسِ نسبةً إلى سُكّانِها الأصل وهيَ الباديةُ ومعناهُ الكرم والشجاعة والشرف والإيمانُ الفِطري..

    وﻛﺎنَ ولدُها اﻟﻌﺒّﺎسُ بنُ عليّ ﻳُﻜﻨّﻰ (اﺑﻦَ اﻟﺒﺪوﻳّﺔ)، وذلكَ لأنّها ﻛﺎﻧَﺖ ﻣﻦَ اﻟﻌﺮبِ اﻟﺘﻲ ﺗﻘﻄﻦُ اﻟﺒﺎدﻳﺔَ، أي اﻟﻌﺮبَ اﻷﻗﺤﺎحَ النّسب.

    لهذا السّببِ تزوّجَها الإمامُ عليّ -عليهِ السلام- بإشارةٍ مِن أخيهِ عقيل -حينَ طلبَ منهُ أن يختارَ له امرأةً ولدَتها الفحولُ منَ العربِ ليتزوّجَها فتلدَ لهُ غلاماً فارساً، وكانَ عقيلٌ نسّابةً عالماً بأخبارِ العربِ وأنسابِهم فاختارَها له- وقالَ: أينَ أنتِ مِن فاطمةَ بنتِ حزام الكلابيّة، فإنّهُ ليسَ في العربِ أشجعُ مِن آبائِها ولا أفرس (1) ثمَّ أرسلَه فخطبَها وتزوّجَها، فولدَت لهُ العبّاس، ثمَّ عبدَ الله، ثمَّ جعفر، ثمَّ عُثمان، وكلّهم قُتلوا معَ أخيهم الإمامِ الحُسين -عليهِ السلام- يومَ الطفِّ في كربلاء.

    وكانَت أمُّ البنينِ شاعرةً فصيحةً، تخرجُ كلَّ يومٍ إلى البقيعِ ومعَها حفيدُها عبيدُ اللهِ بنُ العبّاس وهوَ طفل، فتندبُ أولادَها الأربعةَ أشجى ندبةٍ وأحرقَها.