ارسال السریع للأسئلة
تحدیث: ١٤٤٥/١٢/١٨ السیرة الذاتیة کتب مقالات الصور محاضرات دروس أسئلة أخبار التواصل معنا
اللغة
تابعونا...
السیرة الذاتیة ◄

السيدُ المددي من طلبة آخر دورة للسيد الخوئي «قدس سره»

السيدُ المددي من طلبة آخر دورة للسيد الخوئي «قدس سره»

آية الله السيد أحمد ابن السيد محمد ابن السيد علي المددي أحد أبرز الفقهاء في قم ، من مواليد النجف عام 1370هـ ، أنتقل مع جده لمدينة مشهد فدرس في مدارسها الإبتدائية والأعدادية والثانوية وبها بدأ دراسته الحوزوية.


هاجر إلى النجف في العام 1389هـ ليبدأ هناك تدريسه لبعض مواد اللغة العربية وليكمل دراسة السطوح العالية ويبدأ بعدها بدراسة البحث الخارج.


في البحث الخارج حضر الدورة السابعة للأصول عند السيد الخوئي واستمر إلى حين تعطيل هذه الدورة التي تعتبر آخر دورة درَّسها السيد الخوئي كما حضر عنده لمدة 6 أو 7 سنوات في الفقه.


كما حضر بحث المكاسب لأشهر عند السيد الخميني ، وحضر عند السيد البروجردي والسيد السيستاني .في العام 1400 هـ كان سماحته في الحج ولم يتمكن من العودة إلى العراق فتوجه إلى قم .


في قم كان من القلائل في ذلك الوقت إن لم يكن هو الوحيد الذي درسه باللغة العربية قبل أن تبدأ الدروس الأخرى كدرس السيد محمود الهاشمي والشيخ الأيراوني ، ودرسه العربي من الدروس المفضلة عند العرب ولذلك أكثر طلبة العالم العربي درس عنده. يمتاز بحثه بتتبع الآراء بشكل مكثف ومهارته في علوم الحديث والدراية والرجال وكأنه بذلك يميل لمدرسة السيد السيستاني والسيد البروجردي.


من المؤكد ان هنالك علماء وفقهاء يعملون وبكل جهد واجتهاد على مواكبة التطورات التي هي عليها البشرية لا سيما الخاص بالتشريع والتاريخ ولهذا نراهم يقومون بدراسات للروايات الاسلامية بغية استنطاقها وتجديدها مع الوقوف عند الأحاديث الضعيفة ، ومن بين هؤلاء العلماء السيد احمد المددي حيث التقيناه في مقر إقامته في قم للحديث عن هذا الجانب والذي هو شغله الشاغل